جديدنا

#مجلة_فن #شارع_شيكاغو ... طريق الصحوة الدرامية




 
#عبد_الهادي_فاخوري | شارع شيكاغو عنوان لولادة فن جديد مع القليل من الجرأة بقالب اجتماعي يتخلله بعضٌ من الحب أيام الزمن الجميل ، و مزيجٌ ما بين الماضي في ستينيات القرن منه و حاضرٍ معاصر لأحداثٍ تترابط بين هذين الزمنين تتمحور بقصة حب تقع بين فتاة عمياء و بطل حي شعبي و جريمة قتل في الحاضر تفتح فيها دفاتر الماضي. يذكر أنّ هذا العمل من إنتاج شركة قبنض ، تأليف ورشة من الكتّاب ، إخراج محمد عبدالعزيز ، و بطولة نخبة من ألمع نجوم الدراما السورية: سلاف فواخرجي، مهيار خضور، شكران مرتجى، عباس النوري، أمل عرفة، وائل رمضان، فايز قزق، نظلي الرواس، نادين خوري، جمال قبش، جوان خضر، وسيم الرحبي، هدى شعراوي، نادين سلامة جميعهم يجتمعون مع القامة الفنية دريد لحام الذي حلّ ضيف شرف على هذا العمل بشخصية نعمان كحل الليل و كوكبة رائعة من النجوم الشباب أبرزهم: ريام كفارنة، فاتح سلمان، علا سعيد، مصطفى المصطفى، زامل الزامل، رفيف إدريس و غيرهم.
يتميز هذا العمل بكافة مقومات النجاح بهذه النخبة المبدعة و سنسلط الضوء على بعض شخصيات شارع شيكاغو منها:
#ميرامار أو عفاف(سلاف فواخرجي): ياسمينة دمشقية عمياء البصر لكنها مبصرة في قلبها و روحها، تمتلك صوتاً كروانياً عذباً من عائلة محافظة يعمل والدها (رضوان عقيلي) في التجارة و أخوها برهان (جوان خضر في الماضي) و (جمال قبش في الحاضر) متحرٍ في المكتب الثاني و أختها نور الهدى (نادين خوري في الحاضر) ، حيث تلعب النجمة سلاف هذه الشخصية بمنتهى الإبداع و الرقي و الجمال المجتمعين بها بالإضافة لخفة دمها و ضحكتها الجميلة التي اعتدنا عليها.
#مراد عكاش (مهيار خضور): البطل الشعبي لشارع شيكاغو الذي يقع في حب ميرامار و يعمل المستحيل من أجل الدفاع عن حبهما الجميل في الماضي، أما في الحاضر فيطل بشخصية مراد عكاش الستيني (عباس النوري) بصراعه مع الذكريات و الحنين لميرامار و صوتها الكرواني ، باحثاً عنها حيةً أو ميتة بمساعدة الذكريات و الضابط يوسف(وائل رمضان) و (نادين سلامة) ابنة أخ نعمان كحل الليل ، حيث أن كل من المبدعين مهيار خضور و عباس النوري في زمن مختلف يلعب كل منهما شخصية واحدة لكن بطابع مغاير يملؤه الخبرة الطويلة و حسن التعامل كما ينبغي بالنسبة للقدير عباس النوري أما بالنسبة للنجم مهيار خضور فله كاريزما خاصة ، و يلعب الشخصية بالكثير من الجهد و العطاء و الإبداع.
#سميرة أو سماهر(أمل عرفة): راقصة شرقية و مغنية في النوادي الليلية شخصية جديدة تخوضها أمل عرفة بخطوات واثقة، ثابتة، مبدعة بتجاربها الكثيرة و الطويلة في عالم الدراما السورية و العربية فالنجمة أمل عرفة لم تتوانَ عن تقديم كل ما هو جديد يزيد من خبرتها و خزينة أعمالها الإبداعية.
#ستيلا(شكران مرتجى): صاحبة ملهى ليلي في أيام الستينيات ، امرآة من اليونان تتحدث العربية بالقليل من التكسير على أحرفها تهتم للشبان و جمع الأموال و لا تحب أن تدفع القرش إلا في مكانه المهم، شخصية جديدة وجريئة أيضاً تضاف إلى سلسلة أعمال النجمة شكران مرتجى التي تحب دائماً انتقاء كل ما هو جديد و جميل لتقدم فناً راقياً جميلاً يشبهها في الواقع على الرغم من حيائها إلا أنها أقدمت بجرأة كبيرة لتقديم شخصية ستيلا فكانت على قدر المسؤولية و الثقة و اجتازت هذه العاقبة بحسها الإبداعي اللامتناهي و متطلبات الشخصية و التضحية لهذه المهنة.

يمكن القول أن هذا العمل قد يكون المنقذ للدراما السورية الوسنة منذ سنوات و المفتاح المبشر لأعمال متميزة جديدة توسّع آفاق الدراما السورية.

مني و من مجلة فن نتمنى دائماً لشركة قبنض و نجوم العمل جميعهم و مخرجه الأستاذ محمد عبدالعزيز كل التوفييق و النجاحات الدائمة.

Mehyar Khaddour مهيار خضور
Sulaf Fawakherji سلاف فواخرجي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 مجلة فن | Faan Magazine | تصميم : عمر شهاب

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.