جديدنا

خاص مجلة فن | "سهر أبوشروف" ترد على متهميها بالسرقة وهذه الحقيقة...





مجلة فن _ علي عمار :

تعتبر النجمة سهر أبوشروف من الفنانات السوريات المجتهدات فنياً،  فكل من يتابعها وينتظر أعمالها الفنية يلاحظ كثافة إنتاجها الغنائي،  بالرغم من أنها في أغلب الأوقات تكون تلك الأعمال على حسابها الخاص وبمساعدة بعض الأصدقاء.

وبعد أن قامت في الفترة الماضية بطرح ميني ألبوم بعنوان  "نفس راجل" والذي تتضمن أربع أغاني باللهجة المصرية أصدرتهم تباعاً عبر قناتها الخاصة على اليوتيوب وحصرياً على تطبيق أنغامي،   قامت مؤخراً بإطلاق أغنية جديدة على طريقة الفيديو كليب حملت الأغنية عنوان #بغيبتك  "ياتقبرني"،  حينها صرحت سهر ومن خلال صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي بأن السنجل الجديد هو cover  للمطرب والملحن أحمد العقاد ومن كلمات محمد النقوزي.


الأغنية من النمط الرومانسي الكلاسيكي، لاقت رواجاً يليق بها عبر السوشيال ميديا كما نشرت سهر أكثر من فيديو للفانز وهم يؤدونها.


لنصحى اليوم على بوست شاركته أبوشروف على حساباتها الإجتماعية،  يحتوي على منشور لشخص يعرف عن نفسه بأنه مخرج كليب أغنية بغيبتك لمغنيها الأساسي والذي يدعى  "هاني ثروت"، حيث اتهم النجمة #سهر_أبو_شروف بسرقة الأغنية،  كما طالب شركة الساسام في لبنان بالتدخل فوراً وإعطاء أصحاب الحق حقهم المادي والمعنوي.  كما نشر الفنان "هاني ثروت" صورة تبين تنازل الشاعر والملحن "سعيد سرور" عن أغنيته #ياتقبرني لصالح ثروت،  أي أن مؤلف الأغنية ليس نفسه الذي عرفت عنه سهر على أنها له.

بعد كل هذا الأخذ والرد ولمعرفة الحقيقة كاملةً قمنا بالإتصال مع سهر لتوضح لنا ماجرى معها وكان الحديث التالي لموقع #مجلة_فن فصرحت مايلي :
"القصة ومافيها هي تنازع بين ملحن  ومطرب على أغنية أنا في الأصل ربحتها سابقاً في إحدى البرامج الفنية على إحدى القنوات،  أتحفظ عن ذكر الأسماء، وهذا يعني أن السنجل هو من حقي ولكن في وقتها لم أرغب بأن أن أعمل ذوبعة إعلامية،  وانتظرت بعد تنزيلها على اليوتيوب مدة عشرة أشهر من قبلهم،  لأنزلها الأن وفي هذه الفترة ولكن كَ cover  .. كما أني حافظت على شروط ال cover  والذي هو وجود ألتين موسيقيتين،  ولكن أنا سجلتها بألة موسيقية واحدة وهي البيانو مع الموزع الموسيقي "رواد زيدان" في استديو ماجيك نت وأخرجته "ولاء سكر".


أما بالنسبة لظهور الموسيقي "ميشال فاضل" في الكليب،   في وقتها كان من شروط ربح الأغنية أن يتم تصويرها على المسرح ككليب بوجود فاضل.  ولكن في وقتها اقترحت على صديقتي ولاء وهي مخرجة كليبات،  بتصويري أثناء تسجيل الأغنية كذكرى فقط. ولكن لم يسلموا لي الأغنية،  لذلك أصدرتها cover  وبهذا الشكل كأغنية مصورة.


هذه حكاية #بغيبتك اعتبروني سارقة لها،  رغم أني طرحتها cover .. وشنو هجوماً عليّ من قبلهم وقبل فانزاتهم. وليس من المعقول بأن أهدد بالساسام المسؤولة عن حقوق الأغاني في لبنان.
هذا حقي الطبيعي بتنزيل الأغنية على كافة مواقع التواصل الاجتماعي ككافر،   وهو نظامي وقانوني،   رغم أنه في داخلي لدي يقين بأن الأغنية من حقي ولكن  (خليني ساكته).



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 مجلة فن | Faan Magazine | تصميم : عمر شهاب

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.