جديدنا

مجلة فن | "البيئة الشامية" ... غياب وتراجع



مجلة فن - كتب علي عمار:
تعد البيئة الشامية واحدة من أهم الأنماط الدرامية التي قدمتها الدراما السورية، على مدى أكثر من 20 عاماً . وخاصةً الأعمال الشامية التي قدمها المخرج "بسام الملا" بدءً من "أيام شامية" العمل الشهير وغيره.




في بادئ الأمر لم يكن هذا النوع من الدراما، يقدم بشكل سنوي أو حتى بالكثافة التي باتت تقدم مؤخراً. كانت أعمال الملا تنال القبول والرضا بشكل ملحوظ ودون إثارة جدل كبير على واقعيتها في تلك الفترة الزمنية المطروحة، ربما كان يعتبرها كل من يشاهدها مجرد حدوتة جميلة مسلية، إلى أن جاءت سلسلة "باب الحارة" العمل الجماهيري الأشهر في الدول العربية ودول الإغتراب، هذا العمل خلق إشكالية كبيرة حوله، و إن اتفق الجميع على محبته أو لم يتفق، لا نستطيع إنكار نجاحه، أو ماقدمه من نقلة نوعية للدراما السورية في السوق العربي والخليجي. فقد فرض لنفسه مكانة في كل بيت عربي، فأصبح وجوده في رمضان شيء أساسي ووجبة درامية لايمكن الإستغناء عنها، وكأنها من عادات وطقوس رمضان المعهودة. وبعدها توالت هذه النوعية من الأعمال، حيث أصبحت مادة رمضانية سنوية، ولم يعد يكتفى بعمل واحد لرمضان بل أصبح هناك مايتجاوز أكثر من خمسة أعمال سنوياً، لكثرة مطالبة القنوات العربية لها، حيث شكلت هذه الحالة مصدر ربحي كبير لمنتجيها وأعمال مضمونة التسويق والبيع في ظل الظروف الصعبة التي تعاني منها الدراما السورية مؤخراً.



في هذا العام نلاحظ قلة المسلسلات الشامية المنتجة، مع غياب الجزء العاشر من "باب الحارة" لهذا الموسم، مع التطبيل والتهليل لغيابه من منتقديه، وحزن وفقدان من قبل محبيه، حيث يعرض فقط أربعة أعمال واحداً منها إنتاج العام الماضي وهي :

وردة شامية 


عمل بيئي ضمن قالب فانتازي مشوق، مغايير لكل ماقدم في السابق بالنسبة لهذا النمط من الأعمال، يروي المسلسل حكاية أختين وردة وشامية تعملان في خياطة الملابس، تسعيان لتدبير المصائب وإرتكاب الجرائم بحق كل من سبب لهم القهر النفسي والظلم. العمل تأليف " مروان قاووق" وإخراج "تامر إسحاق" بطولة (سلافة معمار - شكران مرتجى - سلوم حداد).


عطر الشام 3
  

 يعود مسلسل "عطر الشام" بجزئه الثالث، مع الكثير من التساؤلات والإستغراب من طريقة التعامل الغير مهنية من قبل صناع العمل مع أبطاله أبرزهم (رشيد عساف_ليليا الأطرش_إمارات رزق)، هؤلاء النجوم الذين لم يشاركوا في الجزء الجديد، ولكنهم يسجلون حضوراً في الحلقات التسع الأولى من المسلسل، هذه الحلقات التي صورت بالكامل مع أحداث الجزء الثاني، ولكن لم يتم عرضها في العام الماضي الذي صور على أن أحداثه تجري ضمن 39 حلقة. 

يروي العمل عن مرحلة العشرينات فترة الإحتلال العثماني، من خلال قصص تجمع الشهامة والرجولة والمال والخيانة، كما يقدم المرأة بصورة إيجابية من خلال بعض النساء وهو من (تأليف: مروان قاووق وإخراج : محمد زهير رجب) وبطولة (سلمى المصري - وائل رمضان).


حريم الشاويش
   

 عمل يتمحور عن حب المال والسيطرة من خلال قوة النفوذ في إطار كوميدي، (ﺇﺧﺮﺍﺝ : ﺃسعد عيد ﺗﺄﻟﻴﻒ : ﻫﺎﻧﻲ ﺯينب) بطولة (ﺯﻫﻴﺮ ﺭﻣﻀﺎﻥ - ﻋﺒﻴﺮ ﺷﻤﺲ ﺍﻟﺪﻳﻦ - ﺃﻣﺎﻧﻲ ﺍﻟﺤﻜﻴﻢ - جيني إسبر - أندريه سكاف -ﺳﻌﺪ ﻣﻴنة - ﻣﺤﻤﺪ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﺠﺮﺍﺡ).




جرح الورد 

(ﺇﺧﺮﺍﺝ : ﻣﺤﻤﺪ ﻣﻌﺮﻭﻑ ‏ﺗﺄﻟﻴﻒ : ﻣﺮﻭﺍﻥ ﻗﺎﻭﻭﻕ ‏( ﻣﺆﻟﻒ ‏وﺭﻧﻴﻢ ﻋﻮﺩﺓ) بطولة ( ﺍﻟﻠﻴﺚ ﺍﻟﻤﻔﺘﻲ - ﺩﺍﻧﺔ ﺟﺒﺮ ‏- ﺑﺎﺳﻞ ﺣﻴﺪﺭ - ﻃﺎﺭﻕ ﻣﺮﻋﺸﻠﻲ - ﺭﻫﻒ ﺍﻟﺮﺣﺒﻲ - ﺟﻼﻝ ﺷﻤﻮﻁ ) يعرض العمل على قناة bien المشفرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 مجلة فن | Faan Magazine | تصميم : عمر شهاب

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.