جديدنا

هكذا تحصل على أفضل أداء جنسي


مجلة فن - منوعات  
في السنوات الأخيرة، تساءل الكثير من العلماء ما هي أهم الأمور لأفضل أداء جنسي في السرير. إليكم الأجوبة بحسب الأخصائية بالمشاكل الجنسية ستيفاني هانييه. ووفق ما نقل موقع ifarasha، فإن النتائج التي حصل عليها العلماء مهمة جداً.

في الواقع، إذا كان الشكل يلعب دوراً مهماً في العلاقة بالآخرين وفي الأوساط المهنية، فليس الأمر نفسه في ما يتعلق بحب النفس وبحب الطرف الآخر. نعرف بالفعل أن الجاذبية الجسدية مهمة في اللقاءات بين الجنسين، ولكن هذا ليس ناتجاً عن جسم بمواصفات خاصة، فالرجال لا ينجذبون كلهم إلى نفس المرأة.
إنما ما يلعب دوراً هنا هو "الانسجام الجسدي" الذي نستطيع تقييمه في الأشخاص الذين يحيطون بنا أو الذين نلتقي بهم، إنها خصوصاً الطريقة التي تجد بها النساء أنفسهن في حالة انسجام داخلي؛ إذ أشارت الدراسات العلمية إلى أن المرأة التي تعتبر "أقل جمالاً على مستوى المعايير الجسدية المتعارف عليها في مجتمعنا، تكون في نفس الوقت مثيرة وجذابة للجنس الآخر، ينظر إليها الرجال بالفعل أكثر من امرأة يقال عنها "جميلة" ولكنها تشكو من الكثير من العقد النفسية.
انه خبر جيد لكل النساء؛ كلما قبلت المرأة جسدها وأحبّته كان لديها حظ أكبر أن يراها الآخرون كائناً مرغوب فيه جنسياً. نلاحظ في هذه الحالة علاقات جنسية أكثر واكتفاء أفضل في العلاقات الجنسية.
نصيحة صغيرة: يجب أن تتفادي التركيز إلى أقصى حد على أجزاء جسمك التي تحبينها أقل، لأنك كلما نظرت إليها أكثر كلما أعطيتها أهمية أكبر، وهذا ما يؤدي إلى أن تجد النساء أنفسهن أكثر سمنة وعيوبهن الجسدية أضخم، حتى لا يعدن يرين غيرها. والنتيجة انهن يحببن جسدهن أقل أو يجدنه عادياً. هذا الأمر مهم لأن النساء اللواتي لا يقدّرن كثيراً شكل أجسادهن، يملن إلى تجنب الحركات الجسدية الجذابة والمغرية وإلى إخفاء أجسامهن (عن شريكهن، عن الآخرين، وحتى عن أنفسهن). ويصبح عندها من الصعب على الزوج أن يقترب منهن وحتى أن يرغب بهن.
فعندما تنظرين إلى المرآة، تدرّبي على رؤية جسدك بنظرة إجمالية لتري الانسجام الكامل في قامتك، فهذا يساعدك على اكتساب وعي آخر بجسدك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 مجلة فن | Faan Magazine | تصميم : عمر شهاب

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.