جديدنا

باسم ياخور يفجّر المفاجآت السياسية ويخاطب المعارضة : سورية مدنية غصب عنكم


مجلة فن - متابعة 

لأول مرة يدخل باسم ياخور بحوار سياسي صريح جداً عبر التعليقات في صفحته الرسمية حيث دخل في سجالات مع سوريين وعرب يحسبون أنفسهم بأنهم معارضون لـ "النظام السوري" وتحدّث الفنان باسم ياخور عبر الردود في صفحته في عدة أمور بينها رأيه برأس النظام التركي حيث قال عن أردوغان : "ما هو اللي عامل الانقلاب على حاله ليخلاله الجو يعني بيمثل أحسن من مراد علم دار" . وأضاف ياخور حول رأيه بأردوغان بالقول : "عفوا هدى ؟؟ هلق تأييد أردوغان صار مقياس لمستوى الإنسانية .. الله يحمي السوريين وين ماكانوا بس بالمناسبة هاد الشخص اللي عم تعتبريه صمام أمان السوريين بتركيا هوه السبب بتهجير نصف حلب على تركيا وسرقة أملاكهم ولاحظي أني قلت نصف حلب مفترضا أنك رح تقولي النظام هجّر أهل حلب وهاد هوه السبب بسقوط صواريخ المعتدلين يوميا بالعشرات على أحياء حلب وسقوط آلاف المدنيين و الأخ العثماني لا يمكن أن يحب العربي ويتعاطف معه حتى تحت غطاء الدين واستضافته السوريين بتركيا ليست كرم أخلاق وإنما ورقة سياسية رابحة لابتزاز أوروبا وهو يقبض ثمنها حاليا وقريبا سيمد يده ويضعها بيد النظام لأنه يريد تصفية النفوذ الكردي في شمال حلب والأيام بتثبتلك" . وحول رأيه #بالمعارضة_السورية قال باسم ياخور حرفياً : " طب اتفرج وشوف حواليك بشرفك انته متفائل بنخب المعارضة اليي مطروحة بدبيل عن النظام لك تلات ارباعن من حزب البعث أو خريجي مكاتب الامن" . وأضاف ياخور : "بس دم اولاد خالتي بقذائف المعتدلين ودم اصدقائي بقذائف الهاون السلمية لا انساه وبجاوبك بكلمتين لاختصر الطريق عليك اي يا سيدي الدولة هي شخص في سوريا ((وهذا الواقع)) شئنا أم أبينا وسقوطه يعني سقوط كل مؤسسات الدولة" . وحول انتقاد له لماذا لايقاتل مع الجيش السوري قال ياخور : "انا مو شغلتي قاتل وما بتمنى السوريين يتقاتلوا ولا بتمنى حدى يشد الظهر بأجنبي مين ما كان يكون بس يا ابو ريان لا انته ولا غيرك بيفرض علينا دولة حكم اسلامي بالسيف #سورية_مدنية_غصب_عنكم" . وحول شعار الحرية الذي يطرحه المعارضون قال ياخور لأحد متابعيه : "يا رجل مطلبكم حرية .. وإذا قلنا نص رأي او كلمة بتصيروا تشتمونا وتهددونا وتخونونا وتشبحوا علينا تشبيح ثوري أظن الحرية لا تتجزأ تطالب بها لنفسك وتحجبها عن الآخرين وأكيد فاقد الشيء لا يعطيه " . ومن ضمن ردوده التي رصدتها "دمشق الآن" تحدث الفنان باسم ياخور مع شاب يدعى حازم عن المخابرات السورية فقال : "والله يا حازم انته بصراحة مع انك حر عم تمارس أبشع أشكال مصادرة الرأي والتسلط وما رح قلك بطاطا لأنه عالاقل البطاطا مفيدة وانا لما قبلت ومثلت دور عبدو مثلته لأني تماما ضد الممارسات المخابراتية الزفت بس هاد ما بيعني اني طالب بإسقاط كل مؤسسات الدولة والنظام وانا شايف بعيني انه اللي جاية يقعد بداله هنن نخب المعارضة الاكتر فساد وكذب والأكثر استبداد واللي تلات ارباعن طالع من نفس مكاتب المخابرات وفروعة الحزب تحياتي الك

المصدر : دمشق الآن 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 مجلة فن | Faan Magazine | تصميم : عمر شهاب

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.